أبريل 29, 2017 صنعاء 4:35 ص

21 سبتمبر

البريد يعلن أرباح صندوق التوفير للعام 2016 بنسبة 14.70

البريد يعلن أرباح صندوق التوفير للعام 2016 بنسبة 14.70
مساحة اعلانية

الثورة نت/ شوقي العباسي

دشنت الهيئة العامة للبريد اليوم بالعاصمة صنعاء ، توزيع أرباح صندوق التوفير البريدي للعام 2016م، والتي بلغت نسبتها 14.70 بالمائة، وبارتفاع عن العام 2015م، وهي نسب مرتفعة بالمعايير الاقتصادية ودليل على الاستثمار الناجح.

وأوضح وزير الاتصالات وتقنية المعلومات رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للبريد / جليدان محمود جليدان ان توزيع الأرباح على مودعي صندوق التوفير البريدي  تعتبر ثمرة جهود مضنية ودؤوبة خاصة في ظل الظروف التي تعيشها بلادنا ، مشيدا بما تم انجازه خلال العام الماضي رغم الصعوبات والتحديات إلا أن النتائج التي تم  الوصول لها في نسبة الأرباح حققت أعلى الفوائد.

ولفت الوزير جليدان إلى مساعي هيئة البريد لتطوير مكاتبها المنتشرة في جميع محافظات الجمهورية من خلال تجهيزها بأفضل التقنيات الإلكترونية الحديثة، وإدخال خدمات جديدة للمواطنين تسهل تعاملاتهم اليومية، بالإضافة إلى إدخال أوعية مالية جديدة لزيادة حجم الاستثمار في البريد وتنمية الودائع وبخطوات متسارعة.

من جهته أكد مدير عام الهيئة العامة للبريد المهندس محمد مرغم ، أن الهيئة لازالت تقدم خدماتها للمواطنين رغم الظروف التي تمر بها اليمن جراء العدوان والحصار ، مشيرا الى نسبة تحقيق الأرباح تدل على الجهود الكبيرة التي بذلت من موظفي البريد في مختلف المحافظات ، لافتا إلى أن عدد الحسابات التي وصلت إلى 600 ألف حساب هو مؤشر كبير جدا للمتعاملين مع صندوق التوفير البريدي .مضيفا بان صندوق التوفير البريدي قام خلال العام الماضي بعمل العديد من التحديثات والتطويرات من اجل الاستثمار الأمثل في الصندوق ، شاكر كافة الجهود المبذولة من قبل كافة الكوادر العاملة في البريد في الوصول إلى هذه النتائج.

 

وكان مدير عام التوفير البريدي الأخ فائز سيف عبده قد استعرض في كلمته البيانات المالية للصندوق خلال العام الماضي وما تم تحقيقه من إنجازات رغم الصعوبات جراء الظروف الحرجة التي تمر بها بلادنا جراء العدوان والحصار والصراع المسلح منذ عامين ، والتي انعكست سلبا على مختلف الخدمات التي يقدمها البريد.

وأشار إلى أن عدد حسابات التوفير البريدي قد ارتفع عام 2016م إلى 600 ألف ، مقابل 586 ألف و 441 حساب عام 2015م، فيما وصلت قيمة استثمارات الصندوق إلى 48 مليار و882 مليون ريال خلال العام 2016 بفارق 6مليار و168 مليون ريال عن العام 2015. مؤكداً أن الاستثمار الأمثل للمبالغ المتوفرة استطاعت تحقيق زيادة في حجم المبالغ المستثمرة خلال العام المالي 2016م بنسبة 14 بالمائة مقارنة بالعام 2015م .

وقال مدير عام التوفير البريدي ان مشكلة النقدية أجلت إطلاق العديد من الخدمات البريدية والتي ستساهم في تلبية احتياجات ورغبات شريحة واسعة بالإضافة إلى أنها ستجذب عدد كبير من المتعاملين مع خدمات صندوق التوفير البريدي وفي تنمية الودائع التي ستعكس عائداتها على المتعاملين وعلى الهيئة والصندوق وتعزيز من القدرة التنافسية لخدمات البريد في السوق المالي المحلي .

وكانت قد ألقيت كلمة من قبل الأخ إبراهيم الحواني عن المودعين في صندوق التوفير البريد أشاد فيها بالخدمات المقدمة من قبل البريد لليمني للمودعين والتعامل من قبل كوارد البريد في تقديم الخدمات الأفضل للمستفيدين ، مؤكدا أن الهيئة العامة للبريد أوفت بالتزاماتها رغم التحديات والظروف التي تمر بها بلادنا في الوقت الحالي.

مساحة اعلانية

مقالات ذات صله