سبتمبر 26, 2017 صنعاء 2:09 م

21 سبتمبر

هدية الجيش اليمني في بداية العام الجديد

هدية الجيش اليمني في بداية العام الجديد
مساحة اعلانية

بالمختصر المفيد
فـكــري الرعـــدي

في الخميس الخامس من يناير 2017م .. أرسل المغاوير في القوة الصاروخية اليمنية هدية رمزية للغزاة في معسكر شعب الجن القريب من مضيق باب المندب، بمناسبة العام الميلادي الجديد..
كانت الهدية صاروخ صغير قصير المدى التهمت نيرانه أوغاد كتيبة “الرائد” الإرهابية الذين تجاوز عددهم (250) بين صريع وجريح،  ودمرت عشرات المدرعات الحديثة..
العملية النوعية كانت صفعة استخباراتية لقوى الغزو والاحتلال والإرهاب…فقد قضت على جهود الإعداد لهجوم كبير كان الغزاة وأحذيتهم يعتزمون تنفيذه على منطقة كهبوب للسيطرة على منطقة باب المندب، غير أن الصاروخ منحهم حق المرور السريع إلى جهنم وبئس المصير…
إن العملية الجديدة لا تمثل انتصارا للإرادة اليمنية فحسب، بل تمثل انتصارا للإرادة العربية والقيم الإنسانية التي ترفض الإرهاب، إذ تم سحق العشرات من الأوغاد الذين أرسلهم أردوغان المعتوه من سوريا إلى اليمن وبذلك صارت اليمن محرقة أخيرة للتخلص من نفايات المشروع الصهيوني الأمريكي الذي استهدف الوطن العربي، لكن هل يعلم القتلة في التنظيمات الإرهابية أن الأنظمة التي صنعت توحشهم تعمل اليوم على التخلص منهم بعد أن تحولوا إلى عبء عليها عقب فشلهم في مختلف الساحات التي أرسلوا إليها وخصوصا في سوريا والعراق…؟؟
إن العام الجديد سيشهد نهاية التنظيمات الإرهابية التكفيرية التي ضربت أبشع الأمثلة في التوحش والبربرية التي يصعب العثور على نظائرها في التاريخ البشري…
فأهلا بالأوغاد في محرقة شعب الجن…فصواريخ أبطال اليمن في انتظاركم…وحتما سنثأر لكل الدماء التي أرقتموها في سوريا والعراق وليبيا…..ولا عزاء لأحذية الاستعمار…
وإنها لحرب مفتوحة حتى تنظيف الوطن العربي من القذارة الوهابية الصهيونية الأطلسية.
فإلى الأمام يا مغاوير الجيش واللجان الشعبية، وكل عام وأنتم الغالبون.
* كاتب صحفي وباحث أكاديمي صامد في وجه العدوان الصهيوني الأمريكي.

مساحة اعلانية

مقالات ذات صله