نوفمبر 23, 2017 صنعاء 2:25 م

14 أكتوبر

حكومة شباب اليمن المستقل تمنح أسرة الشهيد الجائفي درع “القائد الإنسان”

حكومة شباب اليمن المستقل تمنح أسرة الشهيد الجائفي درع “القائد الإنسان”
مساحة اعلانية

الثورة../ ماجد حميد

منحت حكومة شباب اليمن المستقل الأسبوع الماضي درع القائد الإنسان لأسرة فقيد الوطن والقوات المسلحة الشهيد اللواء علي بن علي الجائفي قائد قوات الحرس الجمهوري الذي استشهد في الجريمة البشعة بقصف لطيران العدوان على القاعة الكبرى في الثامن من أكتوبر 2016.
وخلال فعالية تأبينية أحيتها جامعة ثورة 21 سبتمبر للعلوم الطبية والتطبيقية بصنعاء أمس بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لقائد الحرس الجمهوري الرئيس الفخري الأول للجامعة اللواء الركن الشهيد علي بن علي الجائفي- حضرها وزير الأوقاف القاضي شرف القليصي ومحافظ صنعاء حنين قطينة ووكيل المحافظة يحيى محسن جمعان وعدد من القيادات العسكرية والوجهاء والشخصيات الاجتماعية ورفقاء درب الشهيد وأولاده – سلمت رئيسة مجلس الوزراء ووزيرة الدفاع في حكومة شباب اليمن المستقل النقيب هناء الفقيه درع الحكومة لأسرته وذلك عرفانا لمواقفه وأدواره الوطنية والإنسانية والبطولية خلال مراحل ومسيرة حياته.
مؤكدة أن الشهيد اللواء الجائفي يمتلك مكانة عظيمة في قلوب الجماهير، وقد جسد أروع صور تماسك القوات المسلحة وثباتها تحت القسم والشرف العسكري الوطني.. فكان دائما قائداً من طراز متميز حاضر في صدارة المشهد الوطني ومدرسة في الفنون العسكرية والقتالية، جسد في اشد الظروف وأصعبها أروع صور القيادات العسكرية التي يفخر بها الوطن..
وقالت رئيسة الوزراء وزيرة الدفاع: إن التكريم من حكومة الشباب إنما هو تعبير رمزي عرفانا لمن يستحق العرفان ووفاء لمن بادر بالوفاء وكان للثوار والجمهورية والوحدة سيف مشرع يواجه أعداءه.
مضيفة أن اللواء الجائفي وغيره من القادة العسكريين من شهداء الصالة الكبرى والشهداء الأبرار الذين قدموا أرواحهم الطاهرة دفاعاً عن الوطن وعزته وكرامته سيظلون أحياء في ذاكرة وقلوب كل اليمنيين الأحرار، مستطردة بقولها سنظل أوفياء للوطن والقيم وأن نقدم لهذا الوطن والشعب كل ما يمكن أن نقدمه ولن ننثني أو نتراجع تحت أي ضغوط أو تأثير.
هذا وتخللت الفعالية عدد من الكلمات لنخبة من الأكاديميين والشخصيات الوطنية كما تم عرض فلم عن حياة الشهيد ودوره في مختلف الأحداث التي مر بها الوطن وكذا فقرة فنية قدمتها عددا من الزهرات وقصيدتي للطالبة زينة السالمي والطفل علي الجائفي فيما جرى تكريم لاعبي المنتخب الوطني للناشئين المتأهل إلى نهائيات كأس آسيا ومنحهم مقاعد دراسية مجانية عرفانا وتشجيعا لهم بالإضافة إلى تكريم أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في مسابقة كأس حكيم القادة الشهيد لاختراق الضاحية واطلاق تسمية شارع الستين بشارع الجايفي كي يظل اسمه محفورا في قلوب وذذاكرة الأجيال على مدى السنين.

مساحة اعلانية

مقالات ذات صله