يناير 16, 2018 صنعاء 12:49 م

14 أكتوبر

الغرفة التجارية بأمانة العاصمة تعتزم إطلاق استراتيجية وطنية لريادة الأعمال

الغرفة التجارية بأمانة العاصمة تعتزم إطلاق استراتيجية وطنية لريادة الأعمال
مساحة اعلانية

الثورة/
أعلن رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بأمانة العاصمة حسن محمد الكبوس استعداد الغرفة تبني واحتضان وإطلاق استراتيجية وطنية لريادة الأعمال في اليمن ،مؤكدا أن القطاع الخاص بكافة شرائحه يدعم هذا التوجه لما لريادة الأعمال من دور هام وفعال في تعزيز النشاط لجميع القطاعات الاقتصادية وقدرتها على تحقيق قيمة مضافة عالية ،وإسهام فعال في تحقيق الاكتفاء الذاتي في الكثير من الحاجيات والمطلوبات للاقتصاد والسوق اليمني.
وأضاف الكبوس لدى استقباله رئيس وأعضاء لجنة الرواد للمشروعات الصغيرة والريادية شركاء الغرفة الذين يمثلون الفئة المستهدفة من أصحاب المشروعات الصغيرة والريادية بأمانة العاصمة إن قيادة الغرفة تؤكد دعمها للمشاريع الصغيرة والريادية وللإدارة المنشئة بالغرفة وشركائها من الريادين، مرحبا بالخطوات التي قطعوها في هذا الشأن، واعدا بتقديم الدعم اللامحدود لمهامهم وأنشطتهم في جميع المجالات.
من جانبه أشار الأستاذ خالد علي العلفي مدير عام الغرفة إلى أن لجنة الرواد عليها مهام والتزامات كبيرة ملقاة على عاتقهم كلجنة ريادية تعنى بهموم ومشاكل الرواد والمشروعات الصغيرة وعكسها ليتم اتخاذ الإجراءات المناسبة لحلها ، موضحا أن الغرفة تعول عليهم كثيرا لإنجاح الوحدة كونهم يعرفون مدى المعاناة التي تواجه المشاريع الصغيرة والريادية والرياديين وحتى يكون أسلوب وطرق تقديم الدعم لهذه المشاريع عالي الجودة .
وحثهم على مضاعفة الجهود من أجل هذا العمل الوطني الذي يخدم شريحة المشاريع الصغيرة والريادية لتكون رافدا أساسيا للاقتصاد الوطني.
وفي تصريح لـ:الثورة الاقتصادي « بين تميم السقاف مدير الإدارة التجارية الصناعية بالغرفة مسؤول الوحدة الخطوات التي قطعتها الغرفة للوصول لهذه المرحلة، مؤكدا أن اللجنة ستكون مفتوحة لكل رواد الأعمال وستعمل على المساهمة في تطوير وتفعيل خطط وبرامج وآليات عملية لدعم رواد الأعمال الشباب أصحاب المشاريع الصغيرة والأصغر وتعزيز دورهم في قطاع الأعمال والنشاط الاقتصادي في البلد بالتنسيق والتعاون مع كافة الجهات.
ولفت إلى الجهود والخطوات التي قامت بها الغرفة ولمدة قاربت العامين في سبيل تمثيل هذا القطاع وإنشاء الوحدة .
وكانت اللجنة قد ناقشت بحضور مدراء العلاقات والإعلام والجودة وسيدات الأعمال آليات ومهام عملها وانتخبت رئيسا لها هو الأخ رشيد احمد علي والدكتورة إيمان معجم نائبة للرئيس والمهندس علي السراجي مقررا.
وعلي نفس الصعيد، قدم الدكتور الحضرمي أستاذ الإدارة المشارك بجامعة صنعاء الشكر لقيادة الغرفة لدعمها هذا التوجه، مؤكدا أن الخطوات التي قطعتها الإدارة التنفيذية بالغرفة خلال الفترة الماضية والمتمثلة في إعداد مشروع وحدة المشروعات الصغيرة والريادة بالغرفة يعد خطوة في الطريق الصحيح سيكون لها مردود إيجابي للغرفة وريادة الأعمال بأمانة العاصمة.
ولفت الدكتور الحضرمي إلى دور ومكانة الغرفة التجارية الصناعية بأمانة العاصمة قائلا: إنها الرائدة على مستوى الغرف في الجمهورية ولها ثقلها ووزنها لما تضمه من أعضاء في النشاط الاقتصادي الأمر الذي يجعل منها حاملا لدور قيادي في ريادة الأعمال ولهذا نطرح عليها فكرة تبني استراتيجية وطنية لريادة الأعمال تكون بمثابة البوابة والحاضن للانطلاقة نحو ريادة الأعمال ذات العائد الاقتصادي المثمر للوطن وللرياديين.
ولفت إلى أهمية دور الغرفة في الترويج لهذا العمل الوطني لدى الجهات الحكومية خصوصا وأن الغرفة هي المعنية بتبني وتشجيع الأعمال الابتكارية والريادية القادمة من القطاع الخاص وفقا للقانون الخاص بالغرف.
وقال: إن البلد فيها الكثير من الشباب المبدعين والملهمين يحتاجون من يأخذ بأيديهم ويوجههم ويراعاهم لفترة تمكن مشاريعهم من الوقوف على قدمها وعندها سيكون العائد الاقتصادي والقيمة المضافة لليمن لا تقدر بثمن.
مؤكدا أن المانحين يتطلعون للعمل مع شركاء موثوقين كالغرفة في تشجيع ودعم ريادة الأعمال والأنشطة المرتبطة بها مما يجعل الأمر مهماً للاستفادة من هذا التوجه.

مساحة اعلانية

مقالات ذات صله