ديسمبر 11, 2017 صنعاء 8:32 م

14 أكتوبر

خلاف على “قَبر” يتطور إلى معركة بالأسلحة النارية

خلاف على “قَبر” يتطور إلى معركة بالأسلحة النارية
مساحة اعلانية

الأسرة/ عادل بشر

خلاف بسيط على مكان قبر بجوار قبر الأب المتوفى منذ زمن,يتطور إلى معركة بالأسلحة النارية بين الأبناء سقط فيها 6 قتلى وجرحى.
الحادثة شهدتها إحدى مديريات محافظة صنعاء , حيث جرت العادة أن يقوم البعض وخصوصا كبار السن باختيار مكان القبر الذي سيدفنون فيه بعد وفاتهم,وحَفره وتجهيزه لليوم الموعود , ومن هؤلاء رجل يدعى راجح يبلغ من العمر 50 عاما وهو اخ لأربعة إخوة من أمهات مختلفة.
بعد وفاة والده ببضع سنوات , قام راجح هو وأبناؤه بحفر قبر جوار قبر والده وتجهيزه ليوم وفاته , ولكن الأقدار شاءت أن يكون هذا القبر من نصيب خالته – الزوجة الأخرى لوالده ووالدة أخيه احمد- التي وافتها المنية بشكل مفاجئ فطلب أبناؤها من أخيهم راجح أن يتم دفنها في القبر الذي خصصه لنفسه بجوار والدهم , وكان لهم ذلك.
لم يكن الإخوة غير الأشقاء على قدر كبير من التفاهم وحدثت بينهم مشاكل عديدة بعد وفاة الأب ووصل الأمر إلى درجة البغضاء والخصام حتى بين أبناء الاخوة ذكوراً وإناثاً.
في احد الأيام أراد راجح أن يقوم بحفر قبر آخر بعد أن تم دفن خالته في القبر الأول, وكانت توجد مساحة ضيقة بالكاد تكفي لقبر واحد جوار قبر والده من الجهة الأخرى ,فأخذ احد أبنائه وانطلقا لحفر القبر, وفي تلك الأثناء حضر أخوه الأكبر من زوجة أبيه الأولى ومنعه من الحفر قائلا انه الأحق بأن يكون قبره جوار قبر والدهم لأنه الابن البكر وأكبرهم جميعا , ولأن راجح سبق وان حفر قبراُ في الجهة الأخرى وتنازل عنه بإرادته.
نشب الخلاف بين الأخوين ووصل الأمر إلى الاشتباك بالأيدي و”الجنابي” بين راجح وابنه من جهة ,وأخيه الأكبر من جهة أخرى, فهرع أبناء الأخ الأكبر لإنقاذ والدهم وفي نفس الوقت اخذ الابن الثاني لراجح سلاحه الناري ” المسدس” وانطلق لخوض المعركة إلى جوار أخيه ووالدهما , وبمجرد وصوله قام بإطلاق النيران بشكل عشوائي صوب عمه وأبنائه فأصاب عمه في مقتل وجرح اثنين من أبناء عمه , قبل أن ترد عليه زوجة عمه بوابل من رصاص بندقية كلاشنكوف أخذتها العمة وذهبت لنصرة زوجها وأبنائها , فقتلت اخا زوجها وابنه وجرحت الابن الثاني , لتكون النتيجة ثلاثة قتلى وثلاثة جرحى , وبدلا من حفر قبر واحد , تم حفر ثلاثة قبور.

مساحة اعلانية

مقالات ذات صله