أغسطس 17, 2018 صنعاء 2:29 ص

حماية المستهلك تكرم 40 من الاخصائيين الاجتماعيين في البرنامج التدريبي بصنعاء

حماية المستهلك تكرم 40 من الاخصائيين الاجتماعيين في البرنامج التدريبي بصنعاء
مساحة اعلانية

الثورة نت/ نورالدين القعاري
كرمت الجمعية اليمنية لحماية المستهلك بالتنسيق مع مكتب التربية والتعليم بالإمانة 40 من الإخصائيين الاجتماعيين في مدارس منطقة السبعين بأمانة العاصمة الذين شاركوا في البرنامج التدريبي للاخصائيين الاجتماعيين بالمدارس الثانوية في مرحلته الأولى.
وفي حفل التكريم أشاد رئيس الجمعية اليمنية لحماية المستهلك الدكتور فضل منصور بالتفاعل والمشاركة الايجابية من قبل الاخصائيين الاجتماعيين في البرنامج التوعوي الاول الذي نفذته الجمعية بالتعاون مع مكتب التربية.
وأوضح الدكتور فضل في حديث لـ”الثورة” إنه تم إطلاق البرنامج على مديرية السبعين كمرحلة أولى بهدف الرجوع بالدرجة الأولى إلى الواقع الغذائي الذي نعاني منه بسبب الأوضاع التي تمر بها بلادنا جراء الحرب والحصار فمن كل عشرة أطفال يوجد ثمانية لديهم سوء تغذية وبهذه الاحصائية نكون من أعلى الدول ضمن معدلات سوء التغذية في العالم.
وأشار إلى أن الكثير من الأمراض المنقولة تكون عبر الغذاء أو الماء سواء في المقصف المدرسي أو الشارع وهدفنا هو التركيز على الاخصائيين الاجتماعيين باعتبارهم حلقة وصل بين الطالب والمدرسة والجمعية أيضاً.
وبين فضل أن منطقة السبعين هي المستهدفة كتجربة أولية نقيس من خلالها مدى النجاح الذي يمكن ان يتحقق لننطلق بعد ذلك للاعداد لمشروع متكامل في الجانب الصحي والغذائي يشمل مديريات العاصمة.
وقال: هذا التفاعل منحنا دفعة لأعداد برامج قادمة تغطي جميع مدارس أمانة العاصمة في المجالات الصحية والاعلامية والاجتماعية وتصميم برامج مع مكتب التربية والتعليم تهدف إلى ايجاد مجتمع لدية ثقافة استهلاكية كافية.
وعبر رئيس الجمعية عن أملة أن قيام المشاركين بعكس ما تلقوه خلال البرنامج في واقعهم العملي وبما يسهم في حماية الطلاب من مخاطر الاستهلاك غير السليم.
من جانبها أشارت مدير التغذية المدرسية والاغاثة الانسانية بمكتب التربية بأمانة العاصمة سعاد الجوري إلى أن البرنامج سيمثل نقلة نوعية للطلاب والمعلمين والاخصائيين الاجتماعيين وسيسهم في أيجاد جيل مسلح بالعلم والمعرفة والثقافة البيئية والاستهلاكية .
وبينت أن البرنامج ركز على تزويد المشاركين بأساسيات السلامة الغذائية ودورهم كأخصائيين اجتماعيين في التوعية الاستهلاكية والسبل الكفيلة بتغيير العادات السلبية لدى الطلاب وبما يجعلهم قادرين على التفريق بين الاغذية السليمة وتلك التي تضر بصحتهم، مشيدة بجهود الجمعية اليمنية لحماية المستهلك لتنفيذ هذا البرنامج الذي يستهدف سلامة وصحة الاجيال.
وفي الاختتام الذي حضره نائب رئيس الجمعية اليمنية لحماية المستهلك جميلة الديلي ونائب مدير مكتب التربية بأمانة العاصمة كمال الورد تم توزيع الشهادات على المشاركين في البرنامج التدريبي للاخصائيين الاجتماعيين بالمدارس الثانوية.

مساحة اعلانية

مقالات ذات صله