مايو 25, 2018 صنعاء 7:32 م

14 أكتوبر

بن حبتور: المستقبل للسلام وليس لاستمرار العدوان والحرب على اليمن

بن حبتور: المستقبل للسلام وليس لاستمرار العدوان والحرب على اليمن
مساحة اعلانية

الثورة نت../

ألتقى رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، خلال زيارته اليوم وزارة التخطيط والتعاون الدولي بالوزير عبدالعزيز الكميم ونائبه الدكتور مطهر العباسي ووكلاء الوزارة ومستشاريها .

كرس اللقاء لمناقشة أوضاع الوزارة وخصوصية وظيفتها تجاه العملية التنموية وتخطيط المشاريع الإنمائية، فضلا عن دورها الهام عقب انتهاء العدوان السعودي ورفع الحصار في عملية عادة الإعمار انطلاقا من اختصاصاتها ومهامها القانونية الأصيلة.

واستعرض وزير التخطيط والتعاون الدولي المهام والأعمال التي تنجزها الوزارة في الفترة الراهنة برغم ما يواجهها من تحديات نتيجة تعقيدات الوضع الراهن الناجم عن العدوان والحصار.. لافتا إلى ما تمتلكه الوزارة من كوادر وقيادات كفؤة، وكذا طبيعة عملها المهني الذي يقوم على اعتبارات وطنية خالصة.

وأشار الوزير الكميم إلى العلاقات القائمة مع مؤسسات التمويل الدولية وشركاء اليمن في المجالين الإنساني والتنموي .. مثمنا دعم ومساندة رئيس الوزراء، للوزارة ومهامها الحيوية في مجال التعاون الدولي وبرمجة المشاريع المولة خارجيا وجهودها الإحصائية .

وأكد رئيس الوزراء خلال اللقاء على الوظيفة الحيوية لوزارة التخطيط وما اضطلعت به من أدوار مهمة تجاه المشاريع الممولة خارجيا وتنسيق عملية تنفيذها .. موضحا أن زيارته تهدف إلى الاطلاع عن قرب على بعض القضايا والصعوبات التي يمكن تجاوزها عبر الإجراءات المؤسسية.

واعتبر الدكتور بن حبتور وزارة التخطيط من أهم الوزارات التي حظيت بقيادات كفؤة منذ فترة طويلة وتمتلك خبرات مؤسسية متراكمة يعتز بها الجميع .. مؤكداً على أهمية تنشيط العلاقات الخارجية التنموية وتفهم واحترام طبيعة عمل الوزارة واختصاصاتها.

وقال ” نشيد بالوزارة وما أنجزته من عمل كبير خلال الفترة الماضية وما تم تمويله من مشاريع تنموية عبرها ونتاج جهودها”.

وأكد رئيس الوزراء أن المستقبل للسلام وليس لاستمرار العدوان والحرب المفروضة على الشعب اليمني.

ولفت إلى أن الدور القادم للوزارة كبير في إعادة إعمار اليمن انطلاقا من عاصمة اليمن صنعاء التي تبدأ منها الخارطة الوطنية وتنطلق منها مسيرة الخير والنماء لتعم الوطن اجمع، متمنياً للوزارة موصلة مسيرتها المهنية تجاه التنمية وتفعيل وتطوير الشراكة التنموية مع مجتمع المانحين.

حضر اللقاء مستشار المجلس السياسي الأعلى البرفسور عبدالعزيز الترب ووزيرة الدولة رئيسة اللجنة الوطنية للمرأة رضية محمد عبدالله.

سبـأ

مساحة اعلانية

مقالات ذات صله