سبتمبر 22, 2018 صنعاء 9:56 م

21 سبتمبر

وزارة المالية تنظم ورشة عمل خاصة بمنهجية التخطيط الاستراتيجي

وزارة المالية تنظم ورشة عمل خاصة بمنهجية التخطيط الاستراتيجي
مساحة اعلانية

 

الثورة نت/..
نظمت وزارة المالية اليوم ورشة عمل لقيادات الوزارة خاصة بمنهجية التخطيط الاستراتيجي للوزارة للمرحلة القادمة.

وفي الورشة التي نظمت تحت شعار “حشد وتنمية الموارد اللازمة لمواجهة النفقات الحتمية والضرورية” أشار نائب رئيس الوزراء وزير المالية الدكتور حسين عبدالله مقبولي إلى ضرورة التخطيط الاستراتيجي لبناء مجتمع حديث ومتطور باعتبار ذلك أساس لعملية التنمية في جميع دول العالم.

ولفت إلى الدور المعول على قيادات وكوادر وزارة المالية في التخطيط الاستراتيجي في مختلف المجالات باعتبار وزارة المالية مسؤولة عن التخطيط لكافة قطاعات الدولة.. مؤكدا أهمية أن تكون وزارة المالية هي السباقة في هذا المجال وأن تقدم رسالة ونموذج للوزارات الأخرى.

وشدد الدكتور مقبولي على أهمية وجود مناهج للتخطيط على المدى البعيد بغض النظر عن الأشخاص الذي يتولون مسؤولية الأعمال في أي قطاع من قطاعات الدولة.

وقال” التخطيط الاستراتيجي مهم حتى على مستوى الحياة اليومية”.. مشيرا إلى أن عمل وزارة المالية يجب أن يسير خلال المرحلة القادمة وفق رؤية إستراتيجية وتخطيط ممنهج.

وبين نائب رئيس الوزراء وزير المالية أنه تم تكليف لجنة لإعادة هيكلة وزارة المالية وإعادة صياغة رسالتها ورؤيتها والتوصيف الوظيفي فيها.

وأضاف” الحرب على بلادنا كشفت لنا قدراتنا على العمل والإبداع في ظل أقسى الظروف وشكل فرصة لشحذ الهمم ورفع مستوى الأداء وزيادة الإنتاج والعمل بأقل الإمكانيات”.

ووجه الدكتور مقبولي بعقد مثل هذه الورش بصورة مستمرة وفق جدول زمني محدد.. معبرا عن تطلعه لخروج هذه الورشة بنتائج ملموسة على أرض الواقع.

وقال ” قيادة الدولة عازمة على المضي في تنفيذ مشاريع إستراتيجية خلال المرحلة القادمة وأن أي خطط تقدم في هذا الإطار ستحظى بالدعم لتنفيذها على أرض الواقع”.

وثمن نائب رئيس الوزراء وزير المالية جهود القائمين على الورشة .. مجددا ثقته في قدرة قيادات وكوادر الوزارة على القيام بدورهم في هذا المجال.

وكان وكيل وزارة المالية لقطاع التخطيط والإحصاء والمتابعة احمد محمد حجر، قد أشار إلى أن الورشة تأتي في إطار جهود وزارة المالية لحشد وتنمية الموارد في ظل ظروف الحرب والحصار.

واعتبر أن وزارة المالية والمصالح التابعة لها تمثل رأس الحربة في مقاومة ومواجهة الحرب الاقتصادية التي تنتهجها دول العدوان.

فيما قدم وكيل قطاع الوحدات الاقتصادية الدكتور أكرم الوشلي، شرحا لمضامين الورشة وجدول العمل الخاص بها .

وأكد على أهميتها كأولوية لمعرفة أهمية التخطيط الاستراتيجي وقواعده وفهم مراحل إعداد الخطط الإستراتيجية، وضرورة اعتماد الموازنات على خطط إستراتيجية تساعد الإدارة على توقع التغييرات وكيفية التأقلم معها.

من جانبه أشار وكيل مساعد قطاع التخطيط والإحصاء والمتابعة عبدالجليل الدار، إلى أهمية إقامة الورشة في هذه المرحلة الصعبة التي يمر بها الوطن، لمواجهة الصعوبات والتغلب على التحديات.

وأكد على أهمية الورشة للخروج بإستراتيجية للوزارة للمرحلة القادمة، لحشد الموارد وتوجيهها نحو الأولويات الضرورية والهامة.

وبدأت أعمال الورشة التي تستمر ثلاثة أيام، بتقسيم المشاركين إلى فرق عمل، لمناقشة البرنامج المقترح والمادة العلمية وإثراء النقاط الواردة فيه للخروج بالنتائج المرجوة.

حضر الورشة قيادات ومسؤولي الوزارة والمدراء المختصين المستهدفين من الورشة.

مساحة اعلانية

مقالات ذات صله