سبتمبر 22, 2018 صنعاء 9:29 م

21 سبتمبر

وزير الخارجية يلتقي بشلبي وليزا ونيقولا ديفيز ممثلو الامم المتحدة

وزير الخارجية يلتقي بشلبي وليزا ونيقولا ديفيز ممثلو الامم المتحدة
مساحة اعلانية

الثورة نت/..

 

التقى وزير الخارجية المهندس هشام شرف اليوم الممثل المقيم للأمم المتحدة منسقة الشؤون الإنسانية لدى اليمن ليزا جراندي، بمناسبة تعيينها منسقة للشؤون الإنسانية لدى بلادنا.

وفي اللقاء رحب وزير الخارجية بمنسقة الشؤون الإنسانية في اليمن.. مشيدا بدور الأمم المتحدة الإيجابي وإيصال المساعدات الإنسانية إلى المتضررين والنازحين جراء العدوان والحصار الجائر، وكذا المساعي الحميدة للأمين العام للأمم المتحدة لإنهاء العدوان ورفع الحصار وصولاً إلى تسوية سياسية مستدامة.

وأكد الوزير شرف، تقديم كافة التسهيلات اللازمة لإنجاح مهام منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن .. لافتا إلى أن توجيهات رئيس المجلس السياسي الأعلى ورئيس الوزراء تقضي بتقديم الدعم والتعاون لإنجاح أنشطة الأمم المتحدة الاغاثية والإنسانية وضمان امن وسلامة طواقهما خلال تأدية مهامهم.

وتطرق إلى موقف المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ الوطني الداعي للسلام والوصول إلى تسوية سياسية شاملة ومستدامة تحفظ لليمن وشعبه الأمن والسلام والاستقرار.

فيما أعربت غراندي، عن سعادتها بتعيينها منسق مقيم للأمم المتحدة بصنعاء .. مؤكدة أن معالجة الوضع الإنساني المتدهور في اليمن يأتي على رأس أولوية مهامها.

حضر اللقاء نائب وزير الخارجية حسين العزي وعدد من المسئولين بالمراسم ودائرة مكتب وزير الخارجية.

كما التقى وزير الخارجية المهندس هشام شرف عبدالله اليوم، مدير برامج مكتب الأمم المتحدة للمشاريع محمد شلبي.

تطرق اللقاء إلى الإجراءات المتعلقة باستكمال افتتاح مكتب للبرنامج بصنعاء بشكل رسمي، وبما يمكنه الاستفادة من الامتيازات المقدمة للمنظمات والوكالات العاملة تحت مظلة الأمم المتحدة في اليمن.

ولفت وزير الخارجية إلى توجيهات رئيس وزراء حكومة الإنقاذ المتضمنة تقديم التسهيلات اللازمة لإنجاح مهام وخطط مكتب برنامج الأمم المتحدة للمشاريع وبما يسهم في تمويل وإنشاء البرامج والمشاريع التي تخفف من معاناة المواطنين وتقديم الخدمات الضرورية لهم.

وجدد الوزير شرف التأكيد على موقف المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ الوطني بمد يد السلام من أجل الوصول لتسوية مشرفة واتفاق سلام مستدام، وإيجاد البيئة المناسبة لتنفيذ برامج إعادة الأعمار والتنمية في اليمن.

 

فيما التقى وزير الخارجية المهندس هشام شرف اليوم مديرة مكتب الشؤون السياسية للأمم المتحدة بصنعاء نيقولا ديفيز.

وخلال اللقاء سلم وزير الخارجية رسالة من رئيس مجلس النواب إلى الأمين العام للأمم المتحدة، تتعلق بالخطوات الأحادية الجانب التي تقوم بها حكومة الرئيس المنتهي ولايته والتي تهدد وحدة وسلامة أراضي الجمهورية اليمنية واتخاذ خطوات تشطيرية من خلال ازدواجية بوابة الاتصالات ومفتاحها الدولي وكذا ازدواجية تعريف بوابة الانترنت الدولية بما يترتب عليها من تدهور للخدمات وتعطيل لقطاع الاتصالات وتكريس للتوجه التشطيري الذي يخدم العدوان.

وتناول اللقاء الاستعدادات الجارية لإحياء عملية المفاوضات السياسية لإنهاء العدوان ورفع الحصار الشامل وذلك بالترتيب لوصول المبعوث الجديد للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن.

وجدد وزير الخارجية التأكيد على ضرورة إعادة فتح مطار صنعاء الدولي أمام حركة الملاحة التجارية والمدنية وذلك لما من شأنه تسهيل تحركات المواطنين والدبلوماسيين، وكأحد خطوات بناء الثقة وصولاً لعملية تسوية سياسية شاملة ومستدامة تعيد لليمن وشعبه الأمن والاستقرار.

سبأ

مساحة اعلانية

مقالات ذات صله