سبتمبر 23, 2018 صنعاء 5:15 م

21 سبتمبر

الترب لـ”الثورة”: اليمن بعد يناير 2018م غير ما كان عليه بعد العدوان

الترب لـ”الثورة”: اليمن بعد يناير 2018م غير ما كان عليه بعد العدوان
مساحة اعلانية

 

الثورة نت/ خاص
قال البروفيسور عبدالعزيز محسن الترب، المستشار الاقتصادي لرئيس الاتحاد العربي للتنمية الإدارية ان وضع اليمن بعد يناير 2018م, غير ما كان عليه بعد العدوان, وان اليمن واليمنيون لن يخسروا أكثر ممَّا خسروه، فلا يوجد مواطن في العالم يعيش بغير راتب عاماً ونصف ولا زال يرفض أن يستسلم إلا في اليمن.
وفي حوار لـ”الثورة” قال الترب عليهم أن يدركوا أنه لا استثمارات في الخليج، على الشركات الأجنبية أن تعرف أن صواريخنا ستصل إليهم, وفي الأخير على المجتمع الدولي أن يتخذ قراراً جريئاً -وليس قراراً كقرار بان كي مون حين وضع السعودية في السجل الأسود واليوم الثاني يلغي القرار- وفي هذا نقول على المجتمع الدولي أن لا يكيل بمكيالين، وعلى اليمنيين أن يتنازلوا لبعضهم البعض, – لا فاز زيد ولا انتصر عمرو- وفي الأخير الحوار مع كل الأطراف لمصلحة اليمن واستقلال اليمن وعزة اليمن.
وأضاف: هم يريدون أن يوصلونا إلى ما هو أسوأ من ليبيا لكن نحن وبيقظة الجماهير وحكمة المجلس السياسي وحنكة السيد القائد نستطيع إذا تدارسنا -هذه القيادات الثلاث- وتخلصنا من المناكفات، – فالمناكفات كانت بين الشريكين وهم اليوم شريكان في المجلس السياسي وانتهى عهد المناكفات-، وعلينا أن نتنازل لبعضنا البعض وبهذا نستطيع أن نفشل مشروعهم وندفن أحلامهم, وعلى المجلس السياسي أن يحاسب وبحزم, حتى يشعر المواطن أنه معه وخلفه وبهذا سيؤمن المواطن الجبهة الخارجية من خلال استقراره في الداخل, وسيواصل الصمود والصبر وسيتغاضى عن بعض الإخفاقات.

مساحة اعلانية

مقالات ذات صله