أغسطس 17, 2018 صنعاء 2:26 ص

وزير الشباب يدشن الحملة الكشفية لزيارة الجرحى

وزير الشباب يدشن الحملة الكشفية لزيارة الجرحى
مساحة اعلانية

 

الثورة/أيمن الظاهري
دشن وزير الشباب والرياضة حسن زيد عصر أمس الحملة الكشفية الرمضانية لزيارة الجرحى من أبطال الجيش واللجان الشعبية في المستشفى الجمهوري ومستشفى الشرطة بالعاصمة صنعاء والتي تنظمها مفوضية كشافة أمانة العاصمة ضمن حملاتها الكشفية الخدمية لشهر رمضان الجاري والتي تتضمن خمس حملات كشفية لخدمة المجتمع وتقام للعام الثالث على التوالي.
وخلال التدشين قال وزير الشباب والرياضة حسن زيد: هذه الزيارة يفترض أن تكون دائمة كون هؤلاء الأبطال العظماء من الجيش واللجان الشعبية أصيبوا دفاعا عن حياتنا وحريتنا واستقلالنا وبهذا يستحقوا أن نحملهم على أكتافنا وليس فقط أن نزورهم بين حين وآخر، كونهم فضلوا التواجد في ساحات العزة للدفاع عن الكرامة والوطن.
وثمن في سياق حديثه الجهود المبذولة من قبل مفوضية كشافة أمانة العاصمة بإقامة الحملة الطوعية بزيارة الجرحى والتي تمثل تقديراً وعرفاناً لأدوارهم البطولية في الدفاع عن حرية الوطن واستقلاله، إضافة إلى أعمالهم الطوعية في شهر رمضان المبارك والمتمثلة في الحملات الكشفية الرمضانية الثالثة لخدمة المجتمع في رسالة عظيمة تؤكد على البذل والعطاء والتكاتف في ظل الظروف التي تمر بها بلادنا.
مؤكداً في ختام حديثه أن كل قطرة دم نزفها مقاتل أو طفل أو شيخ أو امرأة بقصف طائرات العدوان لن تذهب هدراً وأن النصر قادم مهما تكالب الطغاة لإركاع وإذلال اليمنيين، سائلاً المولى عز وجل أن يكتب لهم الأجر ويشفيهم في هذه الأيام المباركة وأن يرحم الشهداء ويعجل بالنصر.
من جانبه أكد مفوض كشافة أمانة العاصمة القائد علي شملان حرص مفوضية الأمانة على زيارة الجرحى وتقديم هدايا متواضعة تقديراً وعرفاناً لما يبذلونه ويسطرونه من أدوار بطولية في الذود عن مقدرات الوطن ومكتسباته وحريته واستقلاله، وأن هذه الزيارة هي أقل ما يمكن عمله تجاه هؤلاء الأبطال الذين بذلوا أرواحهم رخيصة فداءً للوطن.

وعقب التدشين قام وزير الشباب والرياضة حسن زيد والقائم بأعمال وكيل الوزارة للشئون المالية محمد منصر، والقائم بأعمال وكيل قطاع الشباب محمد الصرمي، والوكيل المساعد لقطاع الشباب علي المؤيدي ومفوض عام الكشافة عبدالله عبيد ومدير عام المستشفى الجمهوري التعليمي الدكتور نصر القدسي ومفوض كشافة أمانة العاصمة علي شملان ومنتسبوا كشافة الأمانة بزيارة الجرحى من أبطال الجيش واللجان الشعبية في المستشفى الجمهوري ومستشفى الشرطة بصنعاء وتقديم الهدايا الرمزية لهم.
وكانت قد اختتمت أمس الأول الحملات الكشفية الخاصة بمساعدة رجال المرور والتي أقيمت على مدى 20 يوماً خلال شهر رمضان الجاري وشارك فيها أكثر من 100 كشاف وقائد تم توزيعهم على المناطق والتقاطعات التي تشهد ازدحاماً مرورياً خلال نهار أيام الشهر الفضيل ولاقت الحملة ارتياحاً واسعاً من قبل المواطنين ورجال المرور، كما نفذ شباب الكشافة حملة تنظيف مساجد العاصمة والتي شارك فيها 90 كشافاً وقائداً قاموا بتنظيف 23 مسجداً في 7 مديريات هي صنعاء القديمة والوحدة والصافية وشعوب والسبعين وآزال والتحرير وكذا توزيع أدوات ومستلزمات النظافة على تلمك المساجد.

مساحة اعلانية

مقالات ذات صله