نوفمبر 19, 2018 صنعاء 8:17 م

21 سبتمبر

إسرائيل تنوي طرد “أونروا” من القدس

إسرائيل تنوي طرد “أونروا” من القدس
مساحة اعلانية

 

أعلن رئيس البلدية الإسرائيلية في القدس نير بركات، أنه عازم على وضع خطة لطرد وكالة الأمم المتحدة لغوث اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” من المدينة.
وقال بركات في تصريح صحفي، نقلته القناة السابعة التابعة للمستوطنين على موقعها الإلكتروني أمس: إن الوكالة هي عامل أجنبي وغير ضروري، وأعتزم طردها من القدس.
وأضاف رئيس بلدية القدس أنه أصدر تعليماته لموظفي البلدية المهنيين، لإعداد خطة عمل سيقدمها إلى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، لإجلاء الـ”أونروا” من المدينة.
وأكد أنه سيغلق مدارس الوكالة، ويسمح باختيار أفضل لبقية المدينة، كما يفعل 99? من السكان وسيحل محلها، خدمات رعاية اجتماعية.
وأشار المسؤول إلى أن الوقت قد حان، لوقف التعامل مع اللاجئين الفلسطينيين على هذا الأساس، وبدء التعامل معهم كمقيمين. مضيفا أن إغلاق مدارس “الأونروا” سيسمح للطلاب، بإيجاد الأمل في المدارس القائمة في القدس
واعتبر أن إزالة “الأونروا” من المدينة، سيعمل على تخفيض التحريض والإرهاب، ويحسن من خدمات السكان.
يذكر أن إسرائيل، رحبت بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وقف تمويل الـ”الأونروا”، بعد مرور أشهر على خفض الدعم المالي للوكالة، فيما أدان الفلسطينيون القرار، واعتبروه محاولة لإزالة ملف اللاجئين من طاولة المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية.
وتدير “الأونروا” مخيم شعفاط للاجئين الفلسطينيين، شمالي القدس، وهو المخيم الوحيد في المدينة ويزيد عدد سكانه عن 20 ألفا بينهم، 11 ألفا مسجلون لدى الوكالة الدولية كلاجئين.
وتقول الوكالة إنها تقدم المساعدة والحماية، لحوالي خمسة ملايين لاجئ فلسطيني في الأردن ولبنان وسوريا والأراضي الفلسطينية المحتلة، حتى يتم التوصل إلى حل لمعاناتهم.
وأبلغت إدارة ترامب إسرائيل بأن الأمريكيين سيسمحون لدول الخليج بالاستمرار في ضخ الأموال في المنظمة هذا العام، لضمان استمرار نشاطها.

مساحة اعلانية

مقالات ذات صله