الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

استياء واسع

40

أحمد جنوش

تلقى الشارع اليمني نتائج منتخبنا الوطني في نهائيات آسيا المقامة في الإمارات باستياء وغضب شديدين, ليس على اللاعبين والجهاز الفني – وإن كان الأخير يتحمل مسؤوليته – وإنما ومن خلال متابعاتنا لآراء الشارع فقد صب الجميع غضبهم على قيادات الاتحاد الكروي وهي القيادة المسؤولة أولاً عن فشل المنتخب الوطني وعن كل فشل للكرة اليمنية!!
اتحاد متخم بالفساد يحسب الفشل والنكسات معينه الذي لا ينضب للبقاء على أطلال كرة قدم يمنية, وإن كانت تأثرت كثيرا بفعل الحروب والعدوان والظروف التي يعيشها اليمن, إلا أن ما فعله تحالف العيسى وشيباني وشلة مافيا اتحاد كرة القدم بالكرة اليمنية لا يقل بل هو مكمل لما فعله عدوان تحالف العدوان من تعطيل للحياة الرياضية والمنافسات والبنى التحتية الرياضية…إلخ.
اتحاد العيسى شيباني وشلة مافيا الكرة بات وجوده يمثل عدوانا سافرا على اليمن والرياضة اليمنية وعلى كرة القدم تحديدا!..
استقالة ورحيل هذه الشلة هي مطلب الشارع اليمني عموما والشارع الرياضي خصوصا..لا تعللوا ما حصل بأي شيء غير”العلة ذاتها” قيادة اتحاد الكرة؟.
على قدر الفساد والإفساد تأتي النتائج المخزية والتي تصب جام غضبها وسوء خزيها على اتحاد الكرة وحده وقيادته.. نطالب هؤلاء بالرحيل ونشدد على ذلك كمطلب جماهيري ورياضي وطني, لأن هؤلاء لم تعد لهم وجوه يحفظون ماءها بالاستقالة أصلا , إنها –الاستقالة – مطلب شعبي جماهيري يجب أن يبدأ من اليوم بقوة وأشدد على زملائي في الإعلام الرياضي تسخير وتسليط أقلامهم للغرض ذاته.
الوطن ليس سفينة لتهريب النفط حتى يكون عبث البعض باسم اليمن حقا خاصا له, بل هو مسؤوليتنا جميعا!! والله من وراء القصد.

قد يعجبك ايضا