الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه
تصفح الوسم

أقول قولي هذا

أقول قولي هذا.. ألبوم صور

عبدالمجيد التركي طفلٌ، في الثامنة من عمره، يجلس بجوار قبر أبيه، وعلى ظهره حقيبته المدرسية.. يغطي وجهه بيديه، كأنه لا يريد أن يفتح عينيه ويصدق ما يراه، فما زال يعتقد أن هذا كابوس سيستيقظ منه، وسيرى نفسه محاطاً بوجود أبيه وحنان أمه..…

أقول قولي هذا.. زمن البشر

عبدالمجيد التركي يشعر المرءُ أحياناً بعدم الانتماءِ إلى أيِّ شيء.. يشعر أنه مجرَّد من كلِّ عاطفة تجاه أهل أو وطن.. وكأنه لا يزال يبحث عن ذاته بين كلِّ هذا الزحام والضجيج الذي لا ينتمي إليه أيضاً. شعورٌ بالغربة ينتابك وأنت بين أصدقائك،…

أقول قولي هذا.. “حنشان الظما”..

عبدالمجيد التركي "يخربون بيوتهم بأيديهم وأيدي المؤمنين، فاعتبروا يا أولي الأبصار".. أقرأ هذه الآية فأتذكر مدينة الربوعة التي يدمرها آل سعود ويشنُّون عليها مئات الغارات ويمطرونها بمئات الصواريخ، بعد أن أصبحت في قبضة جيشنا ورجالنا، ظنا من…

أقول قولي هذا.. تساؤلات

عبدالمجيد التركي أريد أن أستعيد جزء عمَّ وربع ياسين.. أن أستعيد طفلاً أضعتــُه في صنعاء، حين رأى (الرُّوتي) وأثمَـلَته رائحة الخميرة لأوَّل مرة.. حين رأى قنينة الماء وعلى صدرها تاريخ انتهاء الصلاحية، فتساءل: هل ينتهي الماء!! أحتاج إلى…

أقول قولي هذا.. جسر شهارة

عبدالمجيد التركي تمنيتُ لو أنني أستطيعُ البقاء على ظهره طوال اليوم، وأتأمُّلَه مليَّاً وهو ممسكٌ بخناق جبل "شهارة الفَيْشْ" وكأنه يخشى أن يفلت من قبضته!! أقنعتُ نفسي بعدم التصديق بنسبة بنائه إلى إنسانٍ عاش في القرن التاسع عشر، ورسخت هذه…

أقول قولي هذا.. ثقيلٌ كواجب مدرسي

عبدالمجيد التركي كعجوزٍ يعرف أن أسنانه لا تصلح أن تكون كسَّارة جوز.. كأسدٍ فقد مخالبه فاضطر إلى ارتداء جوارب، كحمارٍ نسي أن يتصنَّع الموسيقى وهو يتحدَّث، كحلمٍ مليء بالجثث وخيالات جرحى الألغام الذين يحملون أشلاءهم.. أشعر أنني ثقيلٌ…

أقول قولي هذا.. حقد الجـِمَال

عبدالمجيد التركي إحدى عشرة غارة للعدوان السعودي على العاصمة صنعاء مساء الجمعة.. غارات مروِّعة تُظهر حجم الحقد على اليمن، وعلى الحضارة، وعلى الإنسان. لم يفعل الإسرائيليون ما فعله آل سعود عبر التاريخ.. لم يحقد اليهود على أحد كما يحقدُ…

أقول قولي هذا.. الجبناء

عبدالمجيد التركي قبل يومين قام العدوان السعودي الجبان بقصف مستشفى في صعدة، ومصنع بفك في ذمار ومزرعة دجاج، ومنازل مواطنين مدنيين.. عدوان جبان يفعل كل هذا، ويقصف كل شيء دون استثناء، أو دون مراعاة لشيء، لأنه جبان، والجبان لا يرى شيئاً…

أقول قولي هذا.. لأنها اليمن

عبدالمجيد التركي تسعة أشهر وهذا الشعب العظيم يستقبل صواريخ وقنابل آل سعود، بصبر لا حدود له، ويتوقع أن يتوقف الجار الباغي عن عدوانه وبغيه، وأن يعيد حساباته، لأنه يعلم أن لهذا الشعب أبواباً إليه، وأن نافذة الجيرة ما زالت مفتوحة.. وقف العالم…

أقول قولي هذا.. شرارة القطيف

عبدالمجيد التركي أعجبُ لفقهاء السعودية الذين يفتون بحرمة التدخين وسماع الغناء، ولا يتحدثون عن حرمة الدم الذي يسفكه آل سعود!! الناس يُقتلون بسيوف آل سعود وصواريخهم، وعائض القرني يوصي الناس بصلاة الوتر وقراءة آية الكرسي قبل النوم ليكون في…