آخر تحديث للموقع: 2015-03-04
حكاية عروس من بعدان تحاول انقاذ زوجها تنتهي "بالوفاة غرقا" بسد كمران
الثورة نت وائل شرحه
2013-04-07 | منذ 2 سنة
الثورة نت/ وائل شرحه -
شهد سد كمران في منطقة بيت بوس بأمانة العاصمة "5" حالات غرق في حادثين منفصلين خلال الـ42 ساعة نتج عنها وفاة ثلاث حالات وتم انقاذ حالتين.أوضح ذلك لـ "الثورة نت" وكيل مصلحة الدفاع المدني العقيد/عبد الكريم حميد معياد .مشيراً إلى أن رجال الدفاع المدني وبمساعدة غواصين من القوات الخاصة سارعوا بالنزول إلى مكان الحادث بعد تلقيهم بلاغ عن غرق شاب في الـ "21" من عمره من بعدان وزوجته البالغة من العمر"16", التي حاولت إنقاذه فغرقت معه.. منوهاً بأنه فور وصول الغواصين تم البحث وانتشال الجثتين مساء أمس الأول.وأوضح العقيد معياد أن المصلحة تلقت بلاغا آخر من مدير مدرسة محمد العلفي الثانوية بمديرية السبعين صباح أمس الأحد عن غرق ثلاثة من الطلاب الفارين من المدرسة وتتراوح أعمارهم ما بين 17 إلى 18 عاماً.. مضيفاً بإن المواطنين تمكنوا من إنقاذ شابين, فيما توفي الثالث والذي قام الغواصين بانتشال جثته.وأرجع العقيد معياد أسباب الغرق إلى اللامبالاة, على رغم وجود اللوحات الإرشادية التي تحذر من عدم السباحة في السد كونه غير قابل للسباحة لاحتواءه على الأعشاب المتحركة والأتربة.مشيراً إلى انه تم تكليف قسم الشرطة المجاور لسد كمران بوضع الاحترازات اللازمة لمنع المواطنين من السباحة في السد حفاظاً على أرواحهم.يذكر أن سد كمران شهد "18" حالة وفاة ما بين ذكر وانثى خلال الخمس السنوات الماضية.
طباعة
الثورة الورقية
عين الثورة
أهابت الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد بالوحدات العسكرية ومنتسبيها المتمركزة في أراضي حرم مطار الحديدة الدولي التقيد التام بالقرارات والخطط والأوامر التنفيذية الخاصة باسترداد أراضي المطار وإزالة الاعتداءات عليها. وأكدت الهيئة باجتماعها اليوم برئاسة رئيس الهيئة القاضي أفراح بادويلان أن أي معارضة أو عرقلة من قبل منتسبي تلك الوحدات وقادتها سيعرضهم للملاحقة والمسائلة القانونية والقضائية بما في ذلك توقيف قادة تلك الوحدات أو أي من مسئولي السلطة التنفيذية بالمحافظة يثبت عرقلتهم لإجراءات استرداد أراضي المطار وأعمال التسوير وإزالة المخلفات والاعتداءات. واستعرضت الهيئة باجتماعها نتائج أعمال إزالة الأسوار التي أقيمت على أراضي المطار تحت مسميات مدن رياضيه ونوادي شباب ورياضه وبنيت على مساحة مليون و490 ألف متر مربع من أراضي حرم المطار. وأشادت هيئة مكافحة الفساد بجهود رئاسة هيئة الأركان العامة والشرطة العسكرية واللجان الثورية وفرع قوات الأمن الخاصة بالحديدة والإدارة العامة للإنشاءات في هيئة الطيران المدني وفريق التحري والتحقيق المكلف من هيئة مكافحة الفساد وجهاز الأمن القومي في متابعة إجراءات إزالة الاعتداءات على أراضي المطار والتحري والتحقيق مع الضالعين في الاعتداءات عليها من مدنيين وعسكريين. كما أهابت الهيئة بالسلطة المحلية واللجنة الأمنية بمحافظة الحديدة التعاون التام مع تلك الجهود والتقييد بالخطة والأوامر التنفيذية الصادرة من رئاسة الجمهورية ومن الهيئة بما في ذلك حصر الاستحداثات في أراضي المطار من اتجاه قرية منظر وفق قرار مجلس الوزراء الصادر عام 2013م وعرض نتائج ذلك على اللجنة الرئاسية المكلفة بمعالجة أراضي المطار لإيجاد المعالجة اللازمة قانونيا في هذا الجانب مع مراعاة عدم فتح أي مجال لمسميات تعويضات في أراضي حرم المطار باعتبار أن هذه الأراضي محددة منذ عام 1977م ولا يجوز المساس بها أو استقطاعها. سبأ
كاريكاتير
أرشيف الصحيفة - نصوص