الأخبار     محليات     الأســــــرة     رياضة     ثقافة و فكر     إقتصاد     قضايا وناس     محافظات     فنــون     شؤون عربية ودولية    
الإثنين, 26-يناير-2015
عظمة شعب وخزعبلات سياسيين ..!!
عبدالله الصعفاني
ن .............والقلم
أسوأ ما في الأمر ......
عبدالرحمن بجاش
لحظة يا زمن
كلمات
محمد المساح
الحاجة إلى نظام تربوي!!؟
أحمد عبدالله الشاوش
صورة العرب على الشاشة
عمر كويران
حين سقطت الايديولوجيا.. شاعت الفوضى
عبدالرحمن مراد
أساليب التفكير
د/غيلان الشرجبي
ما جدوى هذه الأحزاب؟
واثق شاذلي
ن ........والقلم
(( مش أي شىء )) !!
عبدالرحمن بجاش
لحظه يا زمن
خطوات ...خافته
محمد المساح

مممد الشيباني

مختارات
هي المخرج الآمن من الأزمة:
نص وبنود اتفاق ( السلم والشراكة) الوطنية لإنهاء الأزمة
الثورة / رضي القعود
أستاذة الاقتصاد بجامعة صنعاء الدكتورة نجوى الخزان لـ"الثورة"
اتفاق السلم والشراكة يمثل أكبر برنامج إصلاح اقتصادي توافقت عليه المكونات السياسية في اليمن
لقاء/ حسن شرف الدين
الأربعاء المقبل الجلسة الثانية لمحاكمة قاتل الطفلة مآب
محكمة غرب ذمار تأمر بتسليم شقيقتها لأمّ والدتها
تابع قضيتها /محمد العزيزي
من ملفات الشرطة
دماء.. بعد ثلاثة عشر عاماً..؟؟
عرض وتحليل /حسين كريش
كبدت المزارعين والاقتصاد والوطن خسائر باهظة
البذور الزراعية المهربة تموت قبل أن تنبت!!
تحقيق/مفيد درهم
في الوظيفة الحكومية.. الحزب أقوى من الكفاءة!
العاضي: أخذ الكفاءة بعين الاعتبار مازال مغيباً تماماً
استطلاع / رجاء عاطف
أبناء الأغنياء.. سعداء أم تعساء؟
دراسة: معظم أبناء الأغنياء يعانون من الملل والاكتئاب و الإدمان
الأسرة /عادل بشر
مدير عام المركز الوطني لمختبرات الصحة
حريصون على رفع مستوى الأداء وتحسين الجودة وتحديث التجهيزات
لقاء/يحيى البعيثي
التنزه.. الاستجمام.. هدف أول .. والفائدة العلمية ثانياً
الإداريون يتصدرون قائمة المشاركات الخارجية .. نقطة نظام
تحقيق/ مفيد درهم
أستاذ الاقتصاد الإداري والتعليمي الدكتور جلال عبدالله حاتم لـ"الثورة": الحلقة الثانية
بدون إصلاح التعليم لن تتحقق مقتضيات الأمن القومي الشامل
حاوره / محمد محمد إبراهيم
كنيسة أبرهة.. بناها لتكون بديلاً عن الكعبة
غُرقة "القُلَّيس" موقع أثري ومزار سياحي يفتقر إلى الاهتمام
السياحي/ رياض مطهر الكبسي
وزير التربية والتعليم الدكتور عبداللطيف حيدر لـ (الثورة)
لدينا مشكلات كبيرة يجب مكاشفة الشعب بها
حوار/حاشد مزقر - هشام المحيا
الخميس, 13-يونيو-2013


• صدر ببيروت حديثاً عن المنظمة العربية للترجمة كتاب: "السؤال عن الشيء: حول نظرية المبادىء الترنسندنتالية عند كَنْت" تأليف مارتن هايدغر، ترجمة الدكتور اسماعيل المصدق.
يمكن للقارىء العربي أن يتعرّف من خلال هذا الكتاب على هايدغر بوصفه مدرّساً للفلسفة، وأن يكوّن صورةً ملموسةً عن إمكانياته الاستنباطية الهائلة وقدرته على أن يربط أفكاراً فلسفيةً عميقةً بسياقات يومية في متناول الطلبة. إنه ينطلق من أسئلة معتادة وينتقل مع طلابه تدريجياً إلى طرح قضايا فلسفية شغلت بال مفكرين مختلفين. تقدّم لنا مطالعة هذا الكتاب أيضاً فكرةً عن الكيفية التي كان يجمع فيها هايدغر بين مهامه الأكاديمية في البحث والتدريس وبين حواراته مع الفلاسفة وبخاصة مع الفيلسوف كٍنْت في كتابه نقد العقل المحض.
• مارتن هايدغر (1889-1976): من أهم فلاسفة القرن العشرين. اكتسب شهرةً واسعةً بفضل كتابه الكينونة والزمان (Sein und Zeit) الذي أصدره سنة 1927 وكرّسه لطرح سؤال الكون. الاقتناع الأساسي عند هايدغر هو أن الميتافيزيقا الغربية، التي يعتبرها أساساً حاملاً للتاريخ الغربي برمته، نسيت منذ بدايتها سؤال الكون. هذا النسيان يبلغ ذروته في عصر سيادة التقنية، حيث لم يعد ينظر إلى الكائن إلا كمورّد للطاقة يجب حسابه والتحكم به.
• اسماعيل المصدق: أستاذ الفلسفة في جامعة إبن طفيل في القنيطرة/ المغرب.
يقع الكتاب في 304 صفحات.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS

جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2015 لـ(صحيفة الثورة)