الأخبار     محليات     الأســــــرة     رياضة     ثقافة و فكر     إقتصاد     قضايا وناس     محافظات     فنــون     شؤون عربية ودولية    
الثلاثاء, 23-ديسمبر-2014
في اليوم العالمي للغة العربية
د. عبدالعزيز المقالح
ن ...............والقلم
كيف ؟!
عبدالرحمن بجاش
لحظة يازمن
هوامش
محمد المساح
الماء والزراعة .. التوازن المطلوب
محمد العريقي
لننتصر للوطن.. وكفى
جميل مفرح
عام التعليم يبدأ بقتل التلاميذ
د. محمد حسين النظاري
نشر التسامح.. مهمة وطنية عاجلة
معاذ القرشي
عن قطار يتدحرج .. وإحساس بالتلاشي..!!
يكتبها / عبدالله الصعفاني
لحظة يازمن
أقوال لأدونيس
محمد المساح
ن ...............والقلم
ريم القادمة ....
عبدالرحمن بجاش

محمد الشيباني

مختارات
خبراء اقتصاد: تحسين معيشة الناس ومحاربة الفساد أساس نجاح الحكومة
كفاءة التعيينات وتقليص الإنفاق وربط الأجر بالعمل والحافز بالإنتاج
■ استطلاع/ حسن شرف الدين
أبناء المنطقة: منعنا من زراعة أراضينا.. ونشكر اللجان الشعبية على توفير الأمن
تقرير / حسن شرف الدين
علاجها يتم خارج المسموح:
أمراض الشتاء .. استغلال وأخطار بالجملة
تحقيق/ طارق وهاس
التربيــــة الإيمـــانيـة .. حصن من بؤر الانحراف والجريمة !!
العلماء: يجب أن يكون تعاملنا مع الأبناء بين الشدة والرحمة وكسب صحبتهم
■ تحقيق / أسماء حيدر البزاز
المدرسة الجلالية بمدينة إب القديمة : معلم إسلامي يعاني التشوه والإهمال
كتب/ صادق هزبر
ذكرى الطفولة في 17 ديسمبر.. الانتهاكات..فعل مستمر!
تحقيق / أسماء حيدر البزاز
الخميس, 13-يونيو-2013


• صدر ببيروت حديثاً عن المنظمة العربية للترجمة كتاب: "السؤال عن الشيء: حول نظرية المبادىء الترنسندنتالية عند كَنْت" تأليف مارتن هايدغر، ترجمة الدكتور اسماعيل المصدق.
يمكن للقارىء العربي أن يتعرّف من خلال هذا الكتاب على هايدغر بوصفه مدرّساً للفلسفة، وأن يكوّن صورةً ملموسةً عن إمكانياته الاستنباطية الهائلة وقدرته على أن يربط أفكاراً فلسفيةً عميقةً بسياقات يومية في متناول الطلبة. إنه ينطلق من أسئلة معتادة وينتقل مع طلابه تدريجياً إلى طرح قضايا فلسفية شغلت بال مفكرين مختلفين. تقدّم لنا مطالعة هذا الكتاب أيضاً فكرةً عن الكيفية التي كان يجمع فيها هايدغر بين مهامه الأكاديمية في البحث والتدريس وبين حواراته مع الفلاسفة وبخاصة مع الفيلسوف كٍنْت في كتابه نقد العقل المحض.
• مارتن هايدغر (1889-1976): من أهم فلاسفة القرن العشرين. اكتسب شهرةً واسعةً بفضل كتابه الكينونة والزمان (Sein und Zeit) الذي أصدره سنة 1927 وكرّسه لطرح سؤال الكون. الاقتناع الأساسي عند هايدغر هو أن الميتافيزيقا الغربية، التي يعتبرها أساساً حاملاً للتاريخ الغربي برمته، نسيت منذ بدايتها سؤال الكون. هذا النسيان يبلغ ذروته في عصر سيادة التقنية، حيث لم يعد ينظر إلى الكائن إلا كمورّد للطاقة يجب حسابه والتحكم به.
• اسماعيل المصدق: أستاذ الفلسفة في جامعة إبن طفيل في القنيطرة/ المغرب.
يقع الكتاب في 304 صفحات.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS

جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2014 لـ(صحيفة الثورة)