الأخبار     محليات     الأســــــرة     رياضة     ثقافة و فكر     إقتصاد     قضايا وناس     محافظات     فنــون     شؤون عربية ودولية    
الأربعاء, 30-يوليو-2014
الخيارات الواضحة
د.حسين العواضي
لحظة يا زمن
ويقولون
محمد المساح
وجـــهـــة مـــطـــر
إلى من يهمه الأمر
أحمد غراب
"المعايير الدولية بشأن مكافحة غسل الأموال واستخدامهـــا في مكافحــــة الفســــــاد "
عاصم الحميدي
دروع..إلى متى؟!
هل أتاك حديث الدروع؟
أحمد مهدي سالم
لا عيد ليّ
د. عبدالعزيز المقالح
كيف نعيش فرحة العيد
محمدالعريقي
لحظة يازمن
قراءات
محمد المساح
وجـــهـــة مـــطـــر
مواقف صعبة في العيد
أحمد غراب
كل عام وأنت الخير.. أيها الوطن
جميل مفرح
العبور صوب المستقبل الآمن
العبور صوب المستقبل الآمن


محمد الشيباني

مختارات
الألعاب النارية.. كابوس يقلق سكينة العيد
إصابات جسدية بالغة.. وتنمية لثقافة العنف في نفوس الأطفال
تحقيق / عبدالله كمال
الأحداث في العيد.. أسى يغلب الفرحة
تحقيق / رجاء عاطف
فيما الواردات ترتفع إلى 303 مليارات ريال في 2013م
انعدام "البنزين" ينغص فرحة العيد
استطلاع / أحمد الطيار
صـنـعـاء تـخـتـنـق عـلـى أبـواب الـعـيـد
تحقيق/ محمد محمد إبراهيم
رجال الأمن.. عيدنا خدمة الوطن
استطلاع/ وائل شرحة
قبـــل يـــوم العيـــد
جنود يلتحفون السماء .. من أجل أمن الوطن
تحقيق مصور / إشـــراق دلال
الدراما والأعمال الرمضانية في عيون المشاهدين
بعض المتابعين يؤكدون أنها أعمال سطحية ومتشابهة .. ويتهمون الفضائيات بالضحك على الجميع "الحلقة2 "
استطلاع/ أسامة الغيثي
"العيد" في ملامح طوابير أمناء الصناديق
تحقيق/ محمد محمد إبراهيم
بين نمطين..
الشباب في رمضان.. هدر للوقت واستثمار
استطلاع /وائل علي الشيباني
زبائنها محدودو الدخل .. وأضرارها الصحية بالجملة
الملابس الرديئة .. عنوان كبير لـ "جشع التجار"
تحقيق/ أمل عبده الجندي
وداعاً للموظف التقليدي !
تحقيق / محمد راجح
صعدة.. حركة تجارية نشطة تتزايد حدتها مع اقتراب العيد
متطلبات العيد ترهق غالبية الأسر محدودي الدخل
صعدة / خالد السفياني
حلقة نقاشية حول اقتصاد السوق الاجتماعي في الدستور اليمني الجديد:
المشاركون: الاقتصاد مرتبط بمعيشة المجتمع.. ويجب مراعاته في الدستور اليمني الجديد
حسن شرف الدين
الحوادث المرورية .. "سباق الإفطار" مع الموت !!
●تحقيق / أسماء حيدر البزاز
اجتياح الأرصفة والشوارع .. بصمة رمضانية
تحقيق مصور / محمد محمد إبراهيم
الأوقاف واتحاد السياحة ..على كراسي الاتجاه المعاكس..
أسعار العمرة..تحت رحمة (الكوتا)
تحقيق / هشام المحيا
اليمن يرحب بقرار هيئة الدستور الغذائي المشتركة تعزيز التنظيمات بشأن الرصاص في حليب الرضّع والزرنيخ في الأرز
الثورة/اتقرير /أحمد الطيار
المساجد في رمضان .. بوابة العمل الخيري
عبدالناصر الهلالي
رئيس الجمهورية يعزى رئيس دولة الامارات في وفاة حاكم رأس الخيمة

الإثنين, 21-أكتوبر-2013
صنعاء/سبأ -
أدت التشققات والانزلاقات الأرضية في منطقة راتخ بمديرية بني حشيش بمحافظة صنعاء إلى نزوح عدد من الأسر بعد تعرض منازلها للتشققات وتزايد حجم ومساحة الانزلاقات في المدرجات الزراعية في المنطقة بصورة متعاقبة .
وأوضح مدير عام مديرية بني حشيش محمد يحيى القاضي لـ «سبأ «أن تلك الانزلاقات بدأت في المنطقة بشكل بسيط قبل خمسة أشهر ولكنها توسعت في الفترة الأخيرة ونتج عنها تشقق في المنازل وانهيار مساحات من المدرجات الزراعية ، مما أدى إلى نزوح أبناء المنطقة إلى المناطق المجاورة.
وأشار القاضي إلى أن خسائر المواطنين من هذه التشققات والانزلاقات اقتصرت على خسائر مادية تمثلت في تشقق منازلهم وإنهيار عدد من مدرجات الأراضي الزراعية .
ولفت القاضي إلى أن لجنة من هيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية ومشروع خارطة مخاطر الانهيارات الأرضية زارت المنطقة قبل أيام لدراسة وضع المنطقة ومعرفة اسباب هذه الظاهرة ..مطالبا قيادة المحافظة والجهات المعنية الأخذ بما جاء في التقرير المقدم من هيئة المساحة الجيولوجية بعين الاعتبار وإيجاد الحلول العملية والعلمية لمعالجة أسباب هذه الانهيارات والحد من أضرارها وتجنب توسعها ووصولها إلى المناطق المجاورة .
من جانبه أشار المسؤول العلمي لمشروع خارطة الانهيارات الأرضية بهيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية المهندس صالح أحمد مجوحان إلى أن الدراسة الاولية للمنطقة وأسباب هذه الظاهرة بينت أن السبب الرئيسي للمشكلة وتفسيره بأنه من الانزلاقات الدورانية.. موضحا أن من أسبابها نوعية صخور بركانيات اليمن الثلاثية والتي تظهر هذه الصخور بشكل عام على هيئة طباقية .
وقال :» إن الخارطة الجيولوجية وكذلك العمل الحقلي يظهر صخارية المنحدر المدروس من تعاقب الصخور البازلتية والتافو الريولايت ويتخلل هذا التتابع طبقات من الاطيان الانتفاخية (الكاؤلين) وقد أدت عوامل التجوية على هذه المكونات الصخرية والترب إلى تشكل منحدر ركامي ضعيف التماسك في المنطقة والذي حدث فيه الانزلاق الدوراني».
وأستطرد قائلا:» إن من ضمن الأسباب هو الوضع التركيبي للمنطقة حيث أن المنطقة تقع ضمن منخفض صنعاء الانهدامي الذي لوحظ فيه صدوع اعتيادية في المنطقة وقد تم رصد الحزوز على أسطح الحركات في منحدر منطقة الدراسة .. بالإضافة إلى أسباب أخرى تتمثل في الوضع الهيدرولوجي «.. لافتا إلى أن المياه تعد من العوامل الرئيسة المساهمة في حدوث الانزلاقات الدورانية التي ساهمت في وجودها عدة عوامل منها الري المفرط للحقول الزراعية وفي مقدمة ذلك ري مزارع القات، ووجود مجرى مائي لمياه الامطار التي تتحرك من المنحدر ويأخذ المجرى اتجاه الشمال ، وكذا وجود سد خلف المنحدر من الجنوب .
وأردف المهندس مجوحان قائلا:» كما أن من الأسباب التي لا يمكن تجاهلها في مثل هذه الحالات هو العامل البشري ويتمثل في التدخل البشري حيث أن الاستصلاحات العشوائية وغير المدروسة ساهمت في زيادة الانهيار».
وبحسب تقرير فريق هيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية ومشروع خارطة مخاطر الانهيارات الأرضية فإن منطقة الانزلاق تعد منطقة مدرجات زراعية مستحدثه ويقدر عرض خط الانزلاق الرئيسي حوالي 120 متراً في الأعلى وحوالي 60 متراً اسفل المنحدر وينقطع خط الانزلاق في الجانب الشرقي بسبب وجود صخور بازلتية عالية التماسك .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS

جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2014 لـ(صحيفة الثورة)