الأخبار     محليات     الأســــــرة     رياضة     ثقافة و فكر     إقتصاد     قضايا وناس     محافظات     فنــون     شؤون عربية ودولية    
الإثنين, 01-سبتمبر-2014
انتظاراً للمشروع الكبير..!!
عبدالله الصعفاني
ن ..............والقلم
مريم تبكي ثلاثة أشياء ..
عبد الرحمن بجاش
لحظه يازمن
عناوين قصيرة
محمد المساح
وجـــهـــة مـــطـــر
للتذكير .. باقي عيد
أحمد غراب
"أنصار الله " خطوتان للخلف لحقن الدماء
عارف الدوش
الرئيس هادي.. ودلالات التقاء مطالب الاصطفاف
محمد محمد إبراهيم
رؤية.. في الاقتصاد الوطني
عبدالرحمن مراد
صوت الفنون لا صوت السلاح
واثق شاذلي
ن .................والقلم
كل يغني على ليلاه ...!!!
عبد الرحمن بجاش
لحظة يازمن
كلمــــــات...
محمد المسّاح
العبور صوب المستقبل الآمن
العبور صوب المستقبل الآمن


محمد الشيباني

مختارات
عامان على توجيهات الأخ الرئيس
هيئة أراضي صنعاء تمنح شهداء الأنتينوف أرضية مدرسة بأمانة العاصمة
متابعة | محمد قائد
فروا من الفقر فحصدوا الموت في أرض الغربة
الاغتراب غير القانوني .. مغامرات نتائجها كارثية على الشباب
وائل شرحة
يحظى بإقبال جماهيري واسع
مهرجان صيف صنعاء السياحي.. تجسيد واقـــــــعي للموروث اليمني الأصيل..
■ استطلاع/عبدالباسط محمد النوعة
الاصطفاف الوطني .. تلاحم خلاّق لمواجهة شبح المخاطر
استطلاع / رجاء عاطف
»التربية« تقرع جرس بدء العام الدراسي..
والأسر تبحث عن حلول سحرية
تحقيق / رجاء عاطف
منتخبنا وخليجي 22 .. إعداد ضعيف.. والسلاح الإصرار والحماس
استطلاع / محمد الخميسي
مهرجان صيف صنعاء السابع.. عروض فنية وفلكلورية يمنية وعربية
مشاركات رائعة من كل المحافظات والجمهور يطالب بتمديد أيام المهرجان
■ استطلاع/ عبدالباسط النوعة
مدير مكتب التربية والتعليم بالمحافظة:
العجز في الكادر التدريسي وقلة الفصول الدراسية يعيقان سير العملية التعليمية في لحج
لحج/عيدروس زكي
توقعات بتراجع إنتاج النفط إلى 52مليون برميل في 2015م
محطات الكهرباء تستحوذ على %22.7 من مبيعات شركة النفط اليمنية
الثورة/عبدالله الخولاني
الأمين العام للاتحاد التعاوني الزراعي علي الهيثمي":
القرى والمناطق الزراعية أفرغت من السكان
حاوره / محمد راجح
وضـــــــع حرج!!
الثورة/عبدالله الخولاني
تحويل السيارات للغاز.. خطر جديد يهدد محركاتها
الشركة اليمنية للغاز: 9 % من الإنتاج اليومي يذهب لمحطات تعبئة السيارات
تحقيق/ مفيد درهم
الفصل الصيفي للطلاب العرب بجامعة صنعاء..
مثاقفة عربية عربية..في زمن التشظي
تحقيق / هشام المحيا
في نقاش هادئ ...تحت مظلة الإجماع الوطني :
المصالحة الوطنية .. لا مفر
استطلاع /محمد محمد إبراهيم
سياسيون لـ "الثورة" : الأولويات الوطنية في قائمة مخرجات الحوار الوطني لا بد أن تنطلق عبر رافعة الوفاق
استطلاع : حاشد مزقر
في ندوة حول
الدكتور المتوكل: يجب أن تصاحب الإصلاحات السعرية حزمة من الإصلاحات الاقتصادية الحقيقية
/ حسن شرف الدين
 - بدأت الجلسة العامة الختامية لمؤتمر الحوار الوطني الشامل، أعمالها اليوم برئاسة عضو هيئة الرئاسة محمد قحطان باستعراض مشروع وثيقة الحوار الوطني الشامل.

الخميس, 16-يناير-2014
الثورة نت/.. - -
بدأت الجلسة العامة الختامية لمؤتمر الحوار الوطني الشامل، أعمالها اليوم برئاسة عضو هيئة الرئاسة محمد قحطان باستعراض مشروع وثيقة الحوار الوطني الشامل.
واشتمل مشروع الوثيقة على مقدمة، وضمانات تنفيذ مخرجات مؤتمر الحور الوطني الشامل وإنجاحه، ومعايير لجنة صياغة الدستور، ومشروع البيان الختامي لمؤتمر الحوار الوطني، والتقارير النهائية لفرق العمل التسع المنبثقة عن المؤتمر والتي تشمل فرق (القضية الجنوبية، قضية صعدة، العدالة الانتقالية والمصالحة الوطنية، بناء الدولة، الحكم الرشيد، أسس بناء الجيش والأمن، استقلالية الهيئات، الحقوق والحريات، التنمية الشاملة والمستدامة)، فضلا عن بيانات هيئة رئاسية مؤتمر الحوار وخطابات الأخ الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية – رئيس مؤتمر الحوار خلال جلسات الحوار.
كما اشتمل مشروع الوثيقة على ملاحق تتضمن النقاط العشرون التي رفعتها اللجنة الفنية للإعداد والتحضير لمؤتمر الحوار، والنقاط الاحدى عشرة التي رفعها فريق القضية الجنوبية لمؤتمر الحوار الوطني الشامل إلى رئيس الجمهورية.
وأشارت مقدمة مشروع الوثيقة إلى أن "مؤتمر الحوار الوطني وصل في آخر محطاته إلى التوافق على مخرجات تضع الوطن على بوابة مرحلة حضارية جديدة يحكم مساراتها عقد اجتماعي جديد".
وأوضحت أن العقد الاجتماعي الجديد "يؤسس على قواعد إرساء مداميك اليمن الجديد وكذا إجراء مراجعة عميقة وشفافة ومسؤولة لكل الاختلالات ومكامن الضعف في هياكل الدولة والممارسات السلبية التي أفضت لمشكلات سياسية واجتماعية وضعت اليمن ضمن قائمة الدولة الفاشلة والمهددة بالانهيار".
وبينت أن المرحلة التالية لمؤتمر الحوار الوطني تعد "مرحلة تاريخية جديدة بالغة الدقة والأهمية تضع نتائج الجهود السابقة في المحك، لما تمثله من ترجمة عملية لها على أرض الواقع بدءا بصياغة الدستور الجديد وما يتبعه من جهود مكثفة للوعي به شعبيا ثم الاستفتاء عليه وإقراره وإجراء الانتخابات العامة التي يتأسس عليها قيام المؤسسات الدستورية للدولة المدنية الحديثة".
وفيما يتعلق بضمانات تنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل وإنجاحه، تضمن مشروع الوثيقة المقدمة والمبادئ والمهام التنفيذية اللازمة للتهيئة للاستفتاء والانتخابات والمؤسسات التي ستقوم على تنفيذ مهام الفترة.
وتناول مشروع البيان الختامي لمؤتمر الحوار الوطني في مشروع الوثيقة، لمحة عامة عن مؤتمر الحوار، وإطار العمل وهيكل وسير عمل المؤتمر، وإطلالة على مخرجات الحوار الوطني.
وأكد مشرع البيان الختامي أن مؤتمر الحوار الوطني نجح في جمع وإعادة صوغ صورة مستقبل البلاد بأسرها حول رؤية جديدة عن دولة حديثة مدنية ديمقراطية اتحادية وفعالة تصون وتكفل أسس المجتمع العادل والمتكافل والمزدهر لمنفعة كل اليمنيين.
وشدد على ضرورة التحرر من الماضي وتشمير السواعد لبناء اليمن الجديد على قواعد راسخة من المسؤولية المشتركة والإرث المشترك والموارد المتنوعة، وعلى رأسها الإنسان بطاقاته الخلاقة وأيمانه المطلق وعمله الدؤوب في السير الجماعي نحو مستقبل اليمن ومستقبل الأجيال القادمة.
وكان عضو هيئة الرئاسة محمد قحطان، دعا المكونات لطرح ملاحظاتها حول مشروع الوثيقة على أن تقدم مكتوبة ويتم قراءتها السبت المقبل.
حضر الجلسة بعثة مجلس التعاون لدول الخليج العربية لدى اليمن.




سبأ
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS

جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2014 لـ(صحيفة الثورة)