العنسي: الملف الصحي المدرسي سيغير وضع الصحة في اليمن
الثورة نت/..
2014-03-31 | منذ 1 سنة
اكد وزير الصحة العامة والسكان الدكتور احمد قاسم العنسي اهمية الشراكة بين الصحة والتعليم باعتبار الملف الصحي المدرسي خطوة ستغير وجه الصحة في المستقبل خاصة بعد دخول برنامج طب الاسرة الذي دشنته الوزارة مؤخراً والمرتبط مباشرة بالمدارس .
جاء ذلك في كلمته خلال تدشين ورشة عمل حول الملف الصحي المدرسي بصنعاء التي نظمتها وزارتي الصحة العامة والتربية والتعليم بالتعاون مع برنامج تعزيز النظام الصحي .
وحث الدكتور العنسي القائمين على مشروع الملف الصحي بتطويره وإنجاحه في أمانة العاصمة ومحافظة لحج كخطوة اولى قبل تعميمه على جميع المحافظات .. مبديا استعداد وزارتي الصحة والتربية لتذليل أي صعوبات قد تواجه المشروع.
من جهته أكد نائب وزير التربية والتعليم الدكتور عبدالله الحامدي أهمية تدشين الملف الصحي للطلاب ..داعيا القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني للتفاعل الايجابي مع الملف الصحي ودعمه بما يسهم في تعميمه ليشمل بقية الطلاب في المحافظات .. مبينا ان المشروع يستهدف أربعة آلاف طالب بمدارس الأمانة ومحافظة لحج .
من جانبه أشار وكيل وزارة الصحة لقطاع الرعاية الدكتور ماجد الجنيد إلى أن الملف يعد باكورة تعاون بين قطاعين تنمويين هامين هما التعليم والصحة ، وبدونهما لا يستطيع احد المضي قدما نحو المستقبل وتحقيق أهداف الألفية الإنمائية.
ولفت الى أنه خلال الأيام القادمة سينضم للمشروع جهات أخرى منها الصندوق الاجتماعي للتنمية للإسهام في تعميم التجربة على جميع المحافظات .
جرى خلال التدشين استعراض انجازات اللجنة المشتركة للتنسيق والتعاون بين وزارتي الصحة والتربية والتعليم.
وتم استعراض نبذة عن مشروع الملف الصحي المدرسي الذي يشمل بيانات عن الطلاب والتشخيص في الحالات المرضية الخاصة والفحص عند بداية الالتحاق بالمرحلة التمهيدية والمرحلتين الأساسية والثانوية والفحوصات المخبرية والفحص الدوري خلال العام الدراسي ، إلى جانب استعراض تجربة محافظة لحج في تنفيذ الملف الصحي المدرسي .
حضر التدشين وكيل وزارة التربية والتعليم لقطاع المناهج علي الحيمي .

سبأ
طباعة
المقالات
كاريكاتير
مختارات
أرشيف الصحيفة - نصوص