ديسمبر 14, 2017 صنعاء 3:25 ص

14 أكتوبر

ابني تعود على مساعدتي له في الامتحانات وأصبح اتكالياً ..؟

ابني تعود على مساعدتي له في الامتحانات وأصبح اتكالياً ..؟
مساحة اعلانية

ابني تعود على أن أساعده قليلا في أثناء الامتحانات حتى يتفوق بشكل اكبر ويبرز في مستقبله وبين أصدقائه الطلاب وأنا لا أتعمد تسهيل الغش له بل أساعده في بعض الأسئلة أحيانا وادخل المدرسة ببعض الحجج ولكنه الآن لم يعد يذاكر بل ينتظر مساعدتي فهل ما أقوم به صحيح؟
بعض أولياء الأمور أباء وأمهات يعتقدون خطاً بأن مساعدة أولادهم من خلال تسهيل عملية الغش وتوفير الوسائل اللازمة التي تمكنهم من عبور الامتحانات بنجاح وتفوق عبر الغش ..بالطبع لا يدرك أمثال هؤلاء وهم كثيرون بأنهم يخدعون أبناءهم ويعبدون أمامهم طريق الفشل في الحياة منذ خطواتهم الأولى ..لذلك فكثير من أولياء الأمور وخاصة من الآباء في المحافظات والمناطق النائية باتوا يعدون العدة لمساعدة أولادهم على الغش من خلال دفع الأموال أو عبر ممارسة الضغوط على أعضاء اللجان الامتحانية وحتى استخدام القوة إذا دعت الحاجة إلى ذلك ..ألاحظ إصراراً غريبا من قبل أولياء الأمور على تمكين أبنائهم من الغش ولو عبر استخدام القوة والعنف وخاصة في مناطق الأرياف كما أن بعض أولياء الأمور ينقلون أبناءهم إلى مدارس تقع في الأرياف النائية ظنا منهم أنهم سيجدون بعض الغش وسيحصلون على معدلات مرتفعة متناسين انهم بذلك إنما يدمرون أبناءهم ويعصفون بمستقبلهم فيما تجد أبناءهم قد حصلوا على معدلات ضعيفة جدا لأن الغش ليس السبيل الصحيح للحصول على النجاح
ولا يدرك هؤلاء الآباء بأنهم يحطمون أبناءهم ويحكمون عليهم بالفشل في قادم أيامهم وهذا الخطأ الفادح يقع فيه الكثير من الآباء ممن يعتقدون أن ضمان تفوق أبناءهم وخاصة في الثانوية العامة يتيح المجال واسعاً أمامهم لتحقيق التفوق والبروز في المستقبل على صعيد التعليم الجامعي أو الحياة العملية وهذه قضية اجتماعية خطيرة تجر وراءها فساداً كبيرا وخاصة من الآباء الذين يرسخون ذلك في فكر أبنائهم .

مساحة اعلانية

مقالات ذات صله