يناير 19, 2019 صنعاء 2:42 ص

في المؤتمر الصحفي قبيل مباراة منتخبنا الوطني وإيران

في المؤتمر الصحفي قبيل مباراة منتخبنا الوطني وإيران
مساحة اعلانية

 

> مدرب المنتخب: أثق بإمكانيات اللاعبين.. وسنمثل اليمن بشكل مشرّف

> الصاصي: الظروف لن تمنعنا من تقديم مستوى طيب

> مدرب إيران: مباراتنا أمام اليمن صعبة وحاسمة

الثورة/..
عقد يوم أمس المؤتمر الصحفي لمباراة منتخبنا الوطني أمام نظيره الإيراني اللذين سيستهلان مشوارهما في النهائيات الآسيوية اليوم الاثنين في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الرابعة.
حيث أكد مدرب المنتخب الوطني لكرة القدم جان كوسيان أن لاعبي المنتخب استعدوا للمباراة جيداً، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن المباراة لن تكون سهلة كونها ستكون أمام أحد المرشحين للفوز باللقب وسيكون اللاعبون أمام فرصة كبيرة لتمثيل اليمن بشكل مشرف.
وأضاف: “المنتخب الإيراني منتخب متكامل وقوي للغاية ونعرف نقاط قوته، ولدينا تحليل كامل عن طريقة لعبهم ولدينا أسلوب سنطبقه داخل الملعب لإيقاف مكامن الخطورة لديهم، نحن لا نلعب تحت الضغط نهائيا”.
وتابع: “صحيح أن المنتخب الإيراني عاد من كأس العالم بمعنويات عالية بعد الأداء المميز الذي قدموه، ولكن لدينا طموح لنقدم مستوى أفضل”.
وكشف كوسيان عن رضاه عن فترة إعداد المنتخب رغم قصرها، إلا أنه واثق بإمكانيات اللاعبين الذين سيجب عليهم تطبيق أسلوب معين لتحقيق نتيجة إيجابية.
من جانبه أكد قائد المنتخب الوطني علاء الصاصي أن اللاعبين لديهم طموح كبير في هذه النهائيات وسيعملون على بذل ما لديهم لتقديم المستوى الطيب أمام كل المنتخبات.
وأضاف أن لاعبي المنتخب سيثبتون للجميع أننا أقوياء وأن الظروف التي تعيشها بلادنا لن تمنعنا من تقديم مستوى يشرف الكرة اليمنية ورياضتها..
وأشار إلى أن منتخب ايران منتخب متكامل ونستطيع الحد من خطورته، مختتما حديثه بالقول”رغم الظروف تأهلنا لكأس آسيا لأول مرة، ولابد أن نقدم أداء إيجابيا نسعد به جماهيرنا”.
من جانبه طالب كارلوس كيروش، مدرب منتخب إيران لاعبيه ببداية قوية أمام اليمن.
وقال كيروش:”أريد تطوير هذه الموهبة لدى اللاعبين بالحفاظ على طاقتهم طوال المباراة أمام اليمن.. بعد انتهاء هذه المواجهة سنفكر في فيتنام ثم العراق”.
ووصف كيروش المواجهة مع منتخبنا الوطني الذي يتأخر 25 مركزاً عن إيران في تصنيف المنتخبات الآسيوية – بأنها “حاسمة”- وحث فريقه على عدم الاستهانة بالمنافس.
وأضاف كيروش “المباراة الأولى دائماً هي الأصعب، لأنها تمنح الفائز كل شيء، ولا تترك شيئا تقريبا للخاسر في دور مجموعات قصير من ثلاث جولات”.
وتابع “لا توجد منتخبات صغيرة.. بحثت في نتائج إيران في مختلف البطولات، لمنتخبات تحت 17 عاماً و20 عاماً، ووجدت أنها لم تهزم اليمن في أي مسابقة رسمية قط.. يوجد سبب لذلك، قد يتعادل اليمن أو يخسر، لكنه يظل فريقا صعبا”.
وأردف كيروش “مع انطلاق مباراة اليمن، نحتاج إلى التخلص من الإحباطات التي أحاطت بالفريق، ونركز على أنفسنا.. الأمر يتعلق بـ11 لاعبا في الملعب”.
وختم بقوله “لا يمكن أن نخوض مباراة كهذه في كأس آسيا، ونحن نفكر في شيء آخر.. علينا التركيز لمدة 90 دقيقة من أجل الجماهير، والاستمتاع بكرة القدم، وسعادة وفخر إيران”.

مساحة اعلانية

مقالات ذات صله